الأثنين, 17 فبراير 2020 12:51 م.
الرئيسية   عن الجريدة   اتصل بنا  

فيروس كورونا الجديد يظهر في 13 دولة عالم


فيروس كورونا الجديد يظهر في 13 دولة

يصيب انتشار فيروس كورونا الجديد فزع العالم، حيث كانت المحطة الأولى لظهوره في بعض المدن الصينية، ثم تفشيه لاحقًا وخلال فترة قصيرة بعدة دول أخرى.

وتفشى الفيروس القاتل في 13 دولة حول العالم، فبعد تسجيل حالتي إصابة بفيروس كورونا الجديد، الذي ظهر أولا في مدينة ووهان الصينية، بفرنسا، ثم ظهور أول حالة في نيبال، فقد أصبح عدد الدول التي ضربها هذا الوباء القاتل 13 دولة.

والدول التي حل بها هذا الوباء بعد الصين، دولة نشأته، هي: اليابان، وكوريا الجنوبية، وتايوان، وتايلاند، والولايات المتحدة، وهونج كونج، وسنغافورة، وماكاو، وفيتنام، ونيبال، وفرنسا، وأستراليا.. وعلى الرغم من انتشاره تقريبا في جميع قارات العالم، إلا أن منظمة الصحة العالمية أعلنت أنه من المبكر جدًا اعتبار فيروس كورونا المستجد الذي ظهر في الصين وبدأ بالانتشار في العالم حالة طوارئ صحية عامة على نطاق دولى، وذلك وفقًا لما نقلته صحيفة البيان الإماراتية.

ويشار إلى أن المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدحانوم جيبريسوس، كان قد قال خلال مؤتمر صحفي في جنيف، أول أمس، "لا يخطئن أحدكم الأمر، إنها حالة طوارئ في الصين، لكنها ليست بعد حالة طوارئ صحية عالمية.. قد تصبح كذلك".

ويذكر أن منظمة الصحة العالمية، كانت قد نفت ورود أى بلاغات عن حالات إصابة مؤكدة بفيروس كورونا الجديد فى إقليم شرق المتوسط، مؤكده أن المكتب الإقليمى لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط يعمل مع البلدان لمواصلة تعزيز أنشطة التأهُّب وفق اللوائح الصحية الدولية (IHR 2005)، وذلك وفق تغريدة نشرتها المنظمة عبر صفحاتها على تويتر.

وكانت قد طالبت منظمة الصحة العالمية، الخميس، دول العالم بالاستعداد لوباء محتمل بسبب فيروس كورونا، حسبما ذكرت شبكة سبوتنيك الروسية، وقالت المنظمة إن فيروس كورونا الجديد الذى ظهر فى الصين وانتشر لعدة دول لا يشكل بعد حالة طوارئ دولية لكنها تتبع تطوره "دقيقة بدقيقة، وأعلن المدير العام للمنظمة تيدروس أدهانوم ذلك بعد أن راجعت لجنة الطوارئ فى المنظمة والمؤلفة من 16 خبيرا مستقلا أحدث أدلة ورفعت توصياتها التى قبلها.

ويأتي هذا وسط حالة من الرعب سببها فيروس كورونا الجديد بعد انتشاره فى العديد من الدول مثل الصين وأمريكا وسنغافورة وكوريا الجنوبية وتايلاند وفيتنام، حيث تظهر في كل يوم حالات إصابة جديدة فى دولة مختلفة، ما شكل حالة من القلق الشديد لدى جميع الحكومات ودفعهم إلى اتخاذ إجراءات وقائية شديدة وحازمة خاصة المطارات لمنع انتشار المرض.

وكشف علماء صينيون، صورا مقربة لفيروس كورونا الجديد، التقطوها بواسطة مجهر إلكتروني، حيث نشر معهد علم الأحياء الدقيقة التابع للأكاديمية الصينية للعلوم، عن الصور فى إطار حملة الوقاية والرقابة على تفشى الفيروس، وفقا لما نشرته “RT” صباح الجمعة.

تعليقات