الأثنين, 17 فبراير 2020 12:56 م.
الرئيسية   عن الجريدة   اتصل بنا  

رانيا المشاط: حريصون على إشراك القطاع الخاص في مشروعات التنمية مصر


رانيا المشاط: حريصون على إشراك القطاع الخاص في مشروعات التنمية

أكدت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، أن الحكومة تقوم بتطوير البنية التحتية ورفع كفاءتها وتطوير شبكات الطرق والكباري لربط كافة المناطق المختلفة بالعاصمة، وبناء المدن الجديدة مثل العاصمة الإدارية الجديدة ومدينة الجلالة ومنطقة العلمين الجديدة، مع إشراك القطاع الخاص في هذجاء ذلك خلال مشاركتها باجتماع للمركز العالمي للبنية التحتية، على هامش المنتدى الاقتصادي العالمي بمدينة دافوس السويسرية.


وأطلق المركز العالمي للبنية التحتية منذ خمس سنوات، بالتعاون مع البنك الدولي ومجموعة العشرين، وانضمت له مصر مؤخرًا، ويضم رؤساء أكبر مؤسسات إدارة الأصول والاستثمار في أسهم الشركات الخاصة، والبنوك التجارية في العالم، بالإضافة إلى مؤسسات التنمية العالمية والدول المانحة، ما يمهد الطريق أمام المؤسسات الاستثمارية العامة والخاصة في زيادة استثماراتهم في مجال البنية الأساسية في مصر، واستغلال الخبرات من داخل مجموعة البنك الدولي وخارجها لتنفيذ مشروعات البنية الأساسية المعقدة للقطاعين العام والخاص التي لا تستطيع مؤسسة واحدة الاضطلاع بها بمفردها.


واستعرض المشاركون في الاجتماع، وفق بيان صدر عن وزارة التعاون الدولي، اليوم، السبت، الاحتياجات الاستثمارية في البنية الأساسية بالدول النامية، وفرص الاستثمار المتاحة، واستخدام آليات جديدة للتعاون مع الدول النامية، ومشاركة تجارب الإصلاح والتطوير التي قامت بها هذه الدول فيما يخص البنية الأساسية.


والتقت وزيرة التعاون الدولي رانيا المشاط، ماري لام فريندو، الرئيس التنفيذي للمركز العالمي للبنية التحتية، حيث تم بحث سبل التعاون بين مصر والمركز، واتفق الجانبان على إرسال بعثة من المركز بالتعاون مع البنك الدولي والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية إلى مصر خلال الفترة المقبلة، لبحث مساندتها في مشروعات البنية الأساسية.ه المشروعات، نظرًا لدوره في التنمية، وبما يساهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

تعليقات