الأربعاء, 15 أغسطس 2018 11:02 ص.
الرئيسية   عن الجريدة   اتصل بنا  

تتحفظ النيابة على كاميرات المراقبة فى واقعة وفاة محتجز حوادث


تتحفظ النيابة على كاميرات المراقبة فى واقعة وفاة محتجز

انتهت نيابة حوادث جنوب القاهرة الكلية ، بإشراف المستشارا أحمد عزالدين عبدالشافي ، من الاستماع إلى أقوال 25 من المحتجزين بقسم شرطة مصر القديمة، في واقعة وفاة محتجز على ذمة قضية مخدرات.

واستمعت النيابة العامة إلى أقوال الضابط المسئول عن الحجز، ومن المقرر أن تستمع النيابة برئاسة المستشار مصطفى بركات لأقوال مأمور قسم شرطة مصر القديمة، ونائبه 
وطلبت النيابة العامة التحفظ على كاميرات المراقبة الخاصة بالقسم لبيان وقت دخول المتوفى، وكذلك دفاتر الاستيفه الخاصة بقيد

دخول المتهمين.

ودلَّت التحريات الأولية أن المتوفى يدعى "نادي. حسن"، يبلغ من العمر 25 سنة، وكان محتجزاً على ذمة قضية مخدرات، مشيرة إلى أن المحتجز كان يعاني من مرض الفشل الكلوي.

وجاءت اقوال  المحتجزين الذين تم الاستماع إليهم بقسم شرطة مصر القديمة،  ان المتوفي منذ دخوله الحجز وهو يعاني من حالة هياج وتبين انه مريض نفسي حيث استمر في ضرب رأسه في الحائط

تعليقات